كيف يؤثر التوتر والضغط النفسى على قوة الإبصار؟-منوعات ترند

[ad_1]

202402221124112411


يمكن أن يؤثر الإجهاد على أجسامنا بعدة طرق، فهو لا يؤدي إلى تغيرات عاطفية وسلوكية فحسب، بل يمكن أن يؤدي أيضًا إلى مشاكل صحية مزمنة مثل ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والسكتة الدماغية والسمنة والسكري، بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يؤثر الإجهاد لفترات طويلة أيضًا على صحة أعيننا ويؤثر على قوة الإبصار وفقًا لما نشره موقع onlymyhealth.


التوتر هو طريقة الجسم للتعامل مع التهديدات، حيث يطلق الجسم العديد من الهرمونات مثل الكورتيزول والأدرينالين، الذي يمكن أن يؤدي إلى أعراض جسدية بما في ذلك إجهاد العين وعدم وضوح الرؤية، والمستويات العالية من هذه الهرمونات قد تؤدي أيضًا إلى ارتفاع ضغط العين، أو حساسية الضوء، أو ارتعاش العين، أو حتى الصداع ، وفي الحالات الشديدة، قد يؤدي الى  خطر الإصابة بأمراض مثل الجلوكوما.


وفي حين أن الإجهاد يمكن أن يسبب تغيرات مؤقتة في الرؤية مثل إجهاد العين والرؤية الباهتة، إلا أن الإجهاد لفترات طويلة يمكن أن يؤدي إلى زيادة مشاكل العين ويزيد من خطر فقدان الرؤية”.


تشمل الطرق البسيطة لتخفيف التوتر ما يلي:


التنفس العميق

تأمل

استرخاء العضلات التدريجي

خذ فترات راحة منتظمة من الشاشات.

تدرب على قاعدة 20-20-20 (النظر إلى شيء يبعد 20 قدمًا لمدة 20 ثانية كل 20 دقيقة).

التأكد من الإضاءة المناسبة لتقليل إجهاد العين.

[ad_2]

Scroll to Top